كن جزءا من عالم شركات التداول في سوق الاسهم

اخبار العالم فى عام 2016

نظرة علي اهم الاخبار العالمية المُرتقبة فى عام 2016

صرح مُحللي رويال بنك اوف سكوتلندا انه على المستثمرون ان يقوموا ببيع كل شئ قبل ان يحدث انهيار فى سوق الاسهم، RBS (رويال بنك اوف سكوتلندا ) يؤمن بقدوم عام فقير على الاسهم وخاصة وان النفط فى حالة انهيار، وقم بنصح العملاء بالتحويل الى الامان فى السندات.

من المتوقع ان تكون اسواق الاسهم تحت ضغط رهيب فى عام 2016، والبعض سيتوقع ان يهبط مؤشر FTSE 100 بنسبة 15، ويواجه المستثمرون اجمالا عاما كارثيا بسبب هبوط اسواق الاسهم بأكثر من 20%، ومن المتوقع ان يواصل النفط اتجاهه الهابط بل وربما يصل سعر البرميل الواحد الى 16 دولارا، وقد حذر الاقتصاديين من هذا.

وقد تم تحذيرنا لسحب كل اموالنا فيماعدا السندات عالية الجودة وهذا الامر يتعلق بعودة رأس المال وليس العائد على رأس المال، يذكرنا الموقف الحالى بعام 2008 فى كثير من الجوانب، حين أدي انهيار Lehman Brothers الى الانهيار العالمي، ويبدو ان الصين ستكون هي محور الازمة فى الوقت الحالى.

اهم الاخبار العالمية فى 2016: اسواق الاسهم العالمية

ولم تزل اسواق الاسهم تحت ضغط كبير منذ بداية عام 2016، وهبط مؤشر FTSE 100 بنسبة 5%، وتُعد هذه هي البداية الاسوأ منذ 15 عاما له، اما مؤشر داوجونز فقد قام بأسوأ بداية له على الاطلاق فى العام ومازال مستمرا فى الهبوط.

نتيجة للقلق الناجم عن ضعف الطلب وغزارة الانتاج، يستمر النفط فى الهبوط بحدة، ويجب هنا ان نذكُر ايران التى ستبدأ فى تصدير النفط عقب رفع العقوبات، التوتر الظاهر علي علاقات الجوار بين ايران والمملكة العربية السعودية يجعل من الصعب التنبؤ بقرار منظمة الاوبك ما ان كانت ستوافق علي تعليق الانتاج للحد من هبوط الاسعار، وصل سعر خام برنت الى 31 دولارا للبرميل وهو الحد الادني له منذ 12 عاما.

لفترة طويلة دُعمت مستويات السواق بواسطة معدلات الفائدة المُنخفضة، ومُحفزات البنوك المركزية، وعدم استثناء التسهيل الكمي الاوروبي، والامال الكبيرة لتعافى الاقتصاد، ربما ستهبط الاسواق الاوروبية والاسواق الامريكية بواقع 10% الى 20%، ومع الكثير من المخاطر لمؤشر FTSE 100 بسبب هيمنة شركات السلع الاساسية، ولهذا السبب تشعر المملكة المتحدة بالضعف خاصة من هذه الصدمة.

اهم الاخبار العالمية فى 2016: التوقعات العالمية للاقتصاد

أخيرا، نحن نعتقد ان عام2016 سيتم تشخيصه للخروج من الازمات المستمرة، وتُعد الاسواق الناميةبالطبع هي فئات الأصول الرئيسية التي استفاد معظمها من التيسير الكمي .

وهذا التصريح لم يأتي فقط من قِبل البعض، ولكن من جانب محللين من رويال بنك أوف سكوتلاند، جي بي مورغان الذين قاموا بنصح العملاء ببيع حصتهم في الأسهم ولو بأرباح قليلة.

وقد صرح Morgan Stanley بأنه من المتوقع ان يهبط سعر برميل النفط الى 20 دولارا وقد توقعت Standard Chartered هبوطا أكثر حدة بواقع 10 دولارات، يتم تحريك الاسعار بالكامل بالاضطرابات فى أسعار اصول اخري والتى تشمل الدولار الامريكي واسواق الاسهم، ومن المنطقي انه يمكن للاسعار ان تهبط الى مستوي 10 دولارات قبل ان يستوعب المستثمرين ان الامور قد خرجت عن السيطرة.

بواسطة chieffinancing 25.07.2016

مقالات اخري مُشَوِّقة للخبراء