كن جزءا من عالم شركات التداول في سوق الاسهم

الجنية الاسترليني في ازواج العملات 2016

الجنية الاسترليني 2016

الجنية الاسترليني فى ازواج العملات

استمر الجنية الاسترليني فى اتجاهه الهابط فى صباح يوم الثلاثاء بعد ان تم مراجعة ارقام الناتج المحلى الاجمالي فى الربع الرابع فى المملكة المتحدة من 2.1% الى 1.9% فى العام، مُشيرا الى ان الاقتصاد ليس مُرتفعا كما اُعتقد فى السابق.

استمر ضعف زوج عملات الجنية الاسترليني /الدولار الامريكي يوم الثلاثاء مُهدد بالمزيد من الضعف فى البطاقات، ويأتى هذا على خلفية كسر الدعم الرئيسي عن مستوي 1.4079، يمكن رؤية الدعم الفوري عند 1.3963 (76.4% توسع فيبو ليوليو 2014 ارتفاع-ابريل 2015 انخفاض-يونيو2015 ارتفاع) والذي سيفتح الابواب لاعادة اختبار الانخفاض اليومي عند 1.3878، ومن الناحية الاخري، اى كسر أعلى من 1.3963 (المقاومة على شارت كل ساعة) سيري السعر الصحيح فى اختبار الزوج 1.40،يُعد RSI الخاص به فى منطقة الانخفاض وفى الاتجاه الهابط، الامر الذي يُشير الى استمرار الضعف، وعلى نقيض هذا، تستقر المقاومة عند مستويات 1.4050 مع اتجاه اعلى لتسمح بمزيد من القوة للاتجاه ناحية مستوي 1.4100.

استفاد سعر صرف زوج عملات الدولار الكندي /الجنية الاسترليني بقوة من التكهنات بخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي حيث ارتفع الزوج يوم الاربعاء الى اعلى معدلاته فى ثماني أشهر الى 0.5245.  وكانت البيانات البريطانية الوحيدة لهذا اليوم فقط ارقام السوق العقاري Rightmove والتى صدرت في وقت سابق، والتي أظهرت ارتفاعا في قيمة العقارات، الحدث الرئيسي الوحيد لمنطقة اليورو اليوم هو خطاب ماريو دراجي، الذي لديه القدرة على تعزيز زوج الجنية الاسترليني/اليورو بقوة أو إضعافه.

بعد ان كشفت الموازنة التجارية المرئية للمملكة المتحدة ان عجز التجارة الداخلية قد انخفض فى نوفمبر الى 10.6 مليار جنية استرليني، التصدي لبعض ماذكر فى خطبة اوزبورن لتجنب المواجهة، فإن سعر الصرف للجنية الاسترليني/اليورو قد تعافى من 1.3364 والذي كان ادني مستوي له منذ عشرة اشهر.

كان قد ذُكر بأن ABN Amro قد توقعت بأن التحويلات بين زوج العملات الجنية الاسترليني والدولار الامريكي قد يهبط الى 1.25 فى عام 2016، وهذا ماكان متوقعا،كما أنه كان من خارج الإجماع في ذلك الوقت مهاجما المناظرة القائمة على خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي عن الى اى مدي يمكن ان يهبط، الآن معظم مؤسسات النقد الأجنبي يحاولون اللحاق بالركب فى فهم القضية، وقد اعترفوا بإنهم كانوا من البطئ انهم لم يضعوا عامل خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي في توقعاتهم.

الا ان بعض المحللين في البنك الهولندي قاموا بتخفيض نسبة السلبية على توقعات زوج العملات الجنية الاسترليني/الدولار مرة أخرى الامريكي بعد الاخذ فى الاعتبار بيئة أكثر اعتدالا للدولار الأمريكي، باختصار، ABN Amro لا تتوقع ان يرتفع الدولار الأمريكي إلى مستويات قياسية جديدة بعد الآن، وايضا اضطر البنك الاحتياطي الفيدرالي إلى أن الاخذ في الاعتبار التأثير السلبي لدولار امريكي قوي على اقتصاد الولايات المتحدة، لا يزال البنك سلبيا على الجنية الاسترليني، لأنهم يتوقعون ان يقوم الاستفتاء بخروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي بإلقاء ثقله على الجنية الاسترليني خلال الأشهر المقبلة ليدفع بذلك زوج العملات الجنية الاسترليني/الدولار الامريكي نحو 1.35.

يؤكد تجميع لتوقعات مُحللي العملة الرئيسيين في العالم ان الجنية الإسترليني سيقوم بالتعافى أمام اليورو، ومع ذلك، هناك بعض الأهداف المثيرة للاهتمام يجري التعبير عنها من خلال بنك واحد والذي يحذر من أن ينخفض إلى 1.20 في غضون ثلاثة أشهر من الآن. تشير البيانات المُقدمة من StarMine، احد اقسام تومسون رويترز الى التوقعات الوسطية ل زوج الجنية الاسترليني/اليورو فى خلال شهر واحد ستكون 1.3570 وفى خلال 3 أشهر 1.4035، وفى خلال 6 أشهر 1.4300 وفى خلال 12 شهرا 1.4525، نحن نعتقد بأن التقديرات الوسطية تُعد الاكثر دقة للاعتماد حيث انها تقوم بتخفيف التنبؤات المتباينة فى الاختلاف بشدة.

بواسطة chieffinancing 25.07.2016

مقالات اخري مُشَوِّقة للخبراء