كن جزءا من عالم شركات التداول في سوق الاسهم

الارز

تداول الارز

يُعد الارز من الاغذية الرئيسية لمايقرب من نصف سُكان العالم، يبلُغ حجم الانتاج من الارز ما بين 700 الى 800 مليون طن سنويا، يتم استهلاك مُعظمها فى القارة الاسيوية حيث يتم زراعة قرابة 90% من حجم الانتاج العالمي (650 مليون طن سنويا يتم انتاجها فى دول اسيا)، بالإضافة الى الدول التي تتميز بالزيادة السُكانية وقلة مساحة الاراضي المزروعة والمُخصصة للإرز مثل دول الشمال الافريقي واهمهم مصر والجزائر.

يُعد الأرز من السلع الاساسية (الاستراتيجية) فى الدول الاسيوية والتى تبعا لتوافره يتم تقييم الاداء الحكومي فى بعض البلدان، الامر الذي يمكن ان يؤدي الى بعض الاضطرابات فى حال عدم توافر الأرز بالكميات المطلوبة وذلك لانه نادرا مايغيب عن موائد الطعام خاصة بالصين واليابان.

تجارة الارز في سوق الاسهم

لا يُعد استهلاك الأرز فى الدول الغير اسيوية أساسيا ولكنه فى ازدياد مُطًرد خاصة فى الدول الافريقية حيث يزيد الاستهلاك عن حجم الانتاج ولهذا تلجأ مُعظم الدول الافريقية الي الاستيراد لتعويض الفارق، الا ان هذا لم يساهم بشكل كبير فى سد الفجوة المُتزايدة بين حجم المعروض والطلب علي الأرز. بلغ حجم الانتاج الافريقي من الأرز الى ما يقدر ب 10 مليون طن فى عام 2008، وبلغ حجم الاستيراد ما يوازي 3.5 مليارا من الدولارات الامريكية وذلك فقط لتعويض الفارق بين العرض والطلب. بلغ حجم تجارة الأرز العالمية الى 42 مليون طن بالمقارنة بنحو 10-12 مليون طن فى الثمانينات، الامر الذي يعني تضاعف حجم الاستهلاك بالإضافة الى زيادة التعداد السكاني بطريقة رهيبة.

تُمثل هذه النسبة (42 مليون طن) فقط 9% من حجم الانتاج العالمي ل تداول الارز وذلك بسبب استهلاك معظم الانتاج فى البلدان الاسيوية المُنتجة ولهذا لايصل مُعظمه الى الاسواق الدولية او لايتم تصديره وذلك على عكس القمح والذرة التى يتم تصديرها طوال الوقت. وتهدف العديد من الدول المُنتجة للأرز ( الارجنتين والبرازيل وكمبوديا وميانمار) الى زيادة حجم تصدير وتجارة الأرز فى المستقبل وخاصة الى دول افريقيا الوسطي وجنوب الصحراء الكبري، المنطقة التى تُعد بيضة الذهب لمُصدري الأرز وذلك يرجع الى حجم الاستهلاك من التجارة الدولية والتى تبلغ نصف كمية الأرز الذي يتم تصديره.

الى جانب ذلك، تُجري العديد من المحاولات لزيادة حجم الانتاج المحلي والاستغناء عن الاستيراد المُكلف وتساعد على القضاء على امراض سوء التغذية والفقر المُنتشر بهذه المناطق، وتُعد امريكا اللاتينية بما يتوفر بها من الاراضي الخصبة والمياه الوافرة من المصادر الرئيسية المُحتملة لتتحول الى مصدر هام لتصدير الأرز والذي قد يقضي على الأزمة العالمية. يتمركز سوق تصدير الأرز فى اسيا والتى تحوز على اربعة من أصل خمسة من كبار مُصدري الأرز فى العالم وهم تايلاند والهند وفيتنام وباكستان، ويسيطر الخمسة مصدرين الاكبر على نسبة 80% من حجم التجارة العالمية للأرز. خلال الاربعة عقود الماضية احتلت تايلاند المركز الاول فى تصدير الأرز وكما ذكرنا سابقا ان الأرز مازال الوجبة الرئيسية فى هذه الدول ويُعد من السلع الاستراتيجية التى تُحافظ على الامن الغذائي للدولة.

تداول الفوركس وعقود الفروقات

ازداد الطلب على انواع مُحددة من الأرز التى تمتاز بها بعض الدول مثل الأرز الدبق او اللزج التى تشتهر به فيتنام والأرز الياسمين الذي تمتاز به تايلاند بالإضافة الى الأرز ذو الحبة الطويلة الذي تقوم باكستان بتصديره وذلك سببه ان مُعظم الدول الاسيوية المُصدرة للأرز تميل الى استيراد انواع مُختلفة من الأرز وذلك لتشكيل مائدة اسيوية متنوعة وأيضا لخلق الطلب على انواع اخري من الأرز وذلك لعدم استهلاك كل الانتاج المُتاح وتنويع عادة الاستهلاك وخاصة مع ارتفاع الدخل.

هل تريد معرفة اين يمكن تداول الارز في الفوركس وعقود الفروقات ؟ لقد اجرينا الكثير من البحث عن تداول الارز فى الفوركس وعقود الفروقات لتوفير الوقت لك. اليك قائمة بافضل شركات تداول الفوركس وعقود الفروقات فى تداول الارز:

يُوضح الجدول ادناه القائمة الكاملة ل شركات التداول التى توفر هذا الاصل للتداول